رياضة

طوني نادال يرشح دجوكوفيتش على حساب رافا

وقال طوني في مقابلة مع وكالة فرانس برس عبر الهاتف عشية ربع النهائي بين رافا (34 عاماً)، المتوج بلقب 19 بطولة كبرى، والإيطالي الشاب يانيك سينر الثلاثاء إن الامور ستكون أصعب في هذه الفترة من السنة، بعد تأجيل البطولة من فترتها الاعتيادية في فصل الربيع بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

تبدو المنافسة قوية بين نادال ودجوكوفيتش الباحث عن لقبه الثامن عشر في البطولات الكبرى، وتعويض اقصائه الغريب من بطولة فلاشينغ ميدوز بعد ضربه غير المتعمد احدى حكمات الخط بالكرة على عنقها.
                  
سؤال: كيف تأقلم رافايل نادال مع الظروف غير الاعتيادية لهذه الدورة، برد، رطوبة، كرات جديدة أثقل بسبب الأمطار؟
جواب: أرى أن رافايل جيد بما فيه الكفاية. وصل مع بعض الشكوك، لانها السنة التي خاض فيها أقل عدد من المباريات قبل البطولة. في الدور الثالث ضد (الإيطالي ستيفانو) ترافاغليا، لعب جيدا. لكن الأحد (ضد الأميركي ستيفان كوردا) كانت الرياح قوية لدرجة يصعب فيها الحكم على طريقة لعبه”.
                  
س: ما هي التغييرات التي يجب أن يجريها على طريقة لعبه؟
ج: بما أن الظروف تتغيّر، عليه أن يفرض طريقة لعبه. للفوز في نقطة معينة، عليك أن تعدّها لفترة أطول. في النسخ السابقة، كان رافايل فاعلاً جداً في النقاط التي تقل عن تسع ضربات. هذه السنة ارتفعت مدة التبادلات. الكرة اللولبية من الجهة الخارجية للمضرب لم تعد ناجعة. وعلى غرار باقي اللاعبين، لا يستخدم الكرات الميتة القريبة من الشبكة.
                  
س: من هم المرشحون بحسب رأيك؟
ج: دجوكوفيتش، رافايل و(النمساوي دومينيك) تييم، حتى لو فقد الأخير أعصابه قليلاً الأحد (في مباراة من خمس مجموعات ضد الفرنسي هوغو غاستون المصنف 239 عالميا). ضربته فعالة جدا عندما يمنحها القوة، لكن هنا لم يكن جيدا بما فيه الكفاية وترك الفرصة لخصمه من أجل تنويع اللعب”.
                  
س: هل يبدو دجوكوفيتش متأقلما بشكل كبير مع هذه النسخة المقامة في فصل الخريف؟
ج: هو صلب جداً. أعتقد أنه المرشح الأبرز من خلال الكرات الجديدة. عندما تكون الكرة نشطة، ينجح رافايل بتجاوزها، لكن هنا الأمور أصعب”.
                  
س: خصم رافايل في ربع النهائي الإيطالي يانيك سينر (19 عاما) هو أول لاعب يبلغ ربع النهائي منذ مشاركته الأولى في رولان غاروس، منذ رافايل بالذات عام 2005. كيف تقيمه؟
ج: يملك كل شيء ليصبح بين أفضل اللاعبين ضمن الجيل المقبل. من دون أي شك هو مرشح ليكون المصنف أول عالميا. ستكون الأمور صعبة على رافايل، لكن لديه النوعية للتغلب عليه. الأحد ضد (الألماني ألكسندر) زفيريف، كان سينر الأبرز طوال المباراة. لم يلعب زفيريف على أعلى مستوى، لكن سينر لاعب جيد جداً”.

مقابلة أجراها بابلو ميليان
                  

الخلاصة

هو موقع إخباري تجدون فيه كل ماهو جديد وحصري في عالم السياسة ، الصحة ، الرياضة ، التكنولوجيا ، الفن ، الطبخ وحتى الصناعات اليدوية ، أيضاً التاريخ ، كونوا في الموعد لنوافيكم بكل ماهو جديد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى