أخبار تونس

قفصة: رصد 30 إصابة جديدة في أعلى حصيلة منذ بداية الجائحة

أعلنت الإدارة الجهوية للصحّة بقفصة، اليوم السبت، عن رصد 30 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” المستجدّ بعدد من معتمديات الولاية، وهي أعلى حصيلة تسجّلها الولاية منذ بدء إنتشار وباء كورونا ببلادنا في أوائل شهر مارس الماضي.

   وبأحتساب هذه الحصيلة، يرتفع عدد الإصابات التي لازالت حاملة للفيروس بالجهة إلى 205 إصابات تتوزّع على 7 معتمديات وهي قفصة الجنوبية، وقفصة الشمالية، والقطار، وزانوش، والرديف، وأم العرائس، والقصر.

   وقال المدير الجهوي للصحة بقفصة، سالم ناصري، لـ”وات”، أنّ نتائج تحاليل أُجريت خلال الـ 24 ساعة الاخيرة بمخبر المركز الوطني لزرع الأعضاء بتونس العاصمة على عيّنات 116 شخصا يشتبه في إصابتهم بفيروس “كورونا”، قد أثبتت إصابة 30 شخصا بعدد من معتمديات الجهة بالفيروس، وأغلبهم من مخالطي مصابين سبق أن أثبتت تحاليل أجريت على عيّنات لهم في الايّام القليلة الماضية إصابتهم.

   وأضاف هذا المسؤول أن أغلب الاصابات المعلن عنها اليوم هي لأشخاص من معتمدية قفصة الجنوبية التي صنّفها المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدّة أمس الجمعة مع معتمدية قفصة الشمالية من بين المناطق ذات خطورة إنتشار مرتفعة لوباء “كورونا”.

   ويبلغ العدد الاجمالي للإصابات التي لازالت حاملة للفيروس بمعتمدية قفصة الجنوبية منذ فتح الحدود 122 إصابة دون إحتساب الاصابات المعلن عنها يوم السبت، وذلك من مجموع 205 إصابات في الجهة.

   من ناحية أخرى، لفت المدير الجهوي للصحة بقفصة إلى أنّ نسبة التحاليل الإيجابية هي حاليا في حدود 25 بالمائة بولاية قفصة مقابل نسبة تناهز 38 بالمائة على الصعيد الوطني.

   وتوسّعت من جهة أخرى اليوم دائرة المصابين بفيروس كورونا لتطال 7 معتمديات بالجهة بعد تسجيل إصابتين بمعتمدية الرديف، التي ظلّت منذ بدء إنتشار وباء “كورونا” في أوائل شهر مارس الماضي وإلى غاية اليوم السبت 10 أكتوبر بمنأى عن هذا الوباء.

   ويقيم 7 مصابين بهذا المرض بالقسم المخصّص لإيواء مرضى “كوفيد 19” بالمستشفى الجهوي الحسين بوزيان، فيما يقيم بقية المصابين بمركزي الحجر الوجوبي بكل من المنستير والمهدية.

الخلاصة

هو موقع إخباري تجدون فيه كل ماهو جديد وحصري في عالم السياسة ، الصحة ، الرياضة ، التكنولوجيا ، الفن ، الطبخ وحتى الصناعات اليدوية ، أيضاً التاريخ ، كونوا في الموعد لنوافيكم بكل ماهو جديد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى