أخبار تونس

الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي يوزع 10 أجهزة تنفس على أقسام الإنعاش الطبي لعشر مستشفيات

شرع الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي في توزيع 10 أجهزة تنفس على أقسام الإنعاش الطبي بعشر مستشفيات عمومية في إطار معاضدة جهود الدولة لمجابهة فيروس كورونا، فضلا عن توزيع 22 سيارة إلى اللجان الجهوية للتضامن الاجتماعي وبعض دور المسنين.
وقد أشرف وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي، عشية اليوم الأربعاء، على انطلاق توزيع هذه الأجهزة والسيارات من المستودع الإقليمي للاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي بمنطقة العوينة بالعاصمة تونس.
وسيتم توزيع جهاز تنفس على كل من أقسام الإنعاش الطبي التابعة لمستشفى الرابطة ومستشفى بن عروس، والمستشفى المحلي بطبرقة، ومستشفى فرحات حشاد بسوسة، والمستشفى الجهوي بالمهدية، ومستشفى الحبيب ثامر بتونس، والمستشفى الجهوي بزغوان، ومستشفى ابن الجزار بالقيروان، والمستشفى الجهوي بالمنستير، والمستشفى الجهوي بقبلي.
وقال منير الحاجي مدير عام الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي لوكالة تونس إفريقيا للأنباء إنه تم تسلم هذه الأجهزة في إطار هبة تقدمت بها جمعية أطباء تونسيون عبر العالم، مشيرا إلى أن قيمة هذه الأجهزة المالية تقدر بنحو 150 ألف دينار.
وأكد الحاجي أن الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي قدم منذ ظهور وباء كورونا عديد المساعدات لفائدة المستشفيات، إذ قدم مجموعة من الأدوية بقيمة 100 ألف دينار، إضافة إلى تجهيزات طبية بقيمة 500 ألف دينار.
وعن أهمية أجهزة التنفس قال رئيس قسم الإنعاش الطبي بمستشفى الرابطة صالح بالأكحل لـ(وات) إنها تمثل وسيلة هامة لمساعدة مرضى كوفيد-19 على التنفس بكميات كبيرة تصل إلى 60 لترا في الدقيقة.
وأكد أن هذه الأجهزة صالحة للاستعمال المتعدد وتمكن في نفس الوقت من الاستغناء عن التنفس الاصطناعي الكامل عند بعض المرضى بفضل قدرتها على تمكين المرضى من التنفس بكميات كبيرة.
 

الخلاصة

هو موقع إخباري تجدون فيه كل ماهو جديد وحصري في عالم السياسة ، الصحة ، الرياضة ، التكنولوجيا ، الفن ، الطبخ وحتى الصناعات اليدوية ، أيضاً التاريخ ، كونوا في الموعد لنوافيكم بكل ماهو جديد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى